-

عاجل

هزة أرضية ببجاية
وصول أول فوج من الحجاج إلى أرض الوطن
انتشال جثة غريق من شاطئ بسكيدة
إرهابيان يسلمان نفسيهما ببرج باجي مختار
موجة حر في عدة ولايات
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5

بن دريدي: المنتوجات الفلاحية متوفرة في رمضان

عدد القراءات : 417 | تاريخ : 13/03/2024 | المحور : فلاحة

نوال حرزالله

أكد المدير العام للإنتاج الفلاحي والناطق الرسمي لوزارة الفلاحة والتنمية الريفية، مسعود بن دريدي، ان كل المواد الفلاحية من أصل نباتي وحيواني موجودة في الأسواق وبكميات كبيرة في رمضان.

قال المتحدث لدى نزوله ضيفا على القناة الإذاعية الثانية، ان وزارة الفلاحة والتنمية الريفية قامت بعمل استباقي للتحضير للشهر الفضيل، للتوفير المواد الفلاحية واسعة الاتسعلاك في السوق.

وأشار إلى ان “الدولة الجزائرية وضعت كل المجهودات لتوفير المنتوجات الفلاحية على مستوى الأسواق بأسعار في مناول المستهلك طيلة الشهر الفضيل”.

وتحدث بن دريدي عن عمل استباقي بالتنسيق مع القطاعات المعنية، لاسيما وزارة التجارة وترقية الصادرات، لوضع خارطة لتوزيع مادة الحليب على المستوى الوطني، خاصة الملبنات العمومية التابعة لمجمع جيبلي والمقدرة بـ 15 ملبنة والملبنات الخاصة بـعدد 112 ملبنة ، مشيرا إلى ان كل هذه الملبنات الموزعة على المستوى الوطني لها كمية من بودرة الحليب لإنتاجه ووضعه في متناول المستهلك.

وذكّر بن دريدي بالزيادة  في كمية مسحوق الحليب لكافة الملبنات ابتداءا من الأشهر الماضية تحضيرا لرمضان، مؤكدا ان الحليب موجود وبكميات كبيرة على مستوى كل المحلات.

وأضاف ضيف الثانية أنه” في حال وجود نقص أو تذبذب في مادة الحليب في أي ولاية، ستقوم في حينها لجنة منصبة على مستوى وزارة الفلاحة و التنمية الريفية تضم ممثلي كافة القطاعات بدراسة طلبات الولايات التي تشكو من النقص وبالتالي سيكون هناك إضافة في الكمية لتحقيق استقرار هذه المادة على مستوى تلك الولايات” .

اللحوم الحمراء والبيضاء موجودة بكميات كافية وبأسعار معقولة

وبخصوص اللحوم الحمراء والبيضاء أكد المدير العام للإنتاج الفلاحي أنها موجودة وبكميات كافية طيلة الشهر الفضيل وبأسعار معقولة، حيث وضعت استراتيجية من أجل وضع هذا المنتوج في متناول المستهلك.

أما فيما يخص البقوليات ومادة السميد، فقال المسئول ذاته انه وبأمر من وزير الفلاحة والتنمية الريفية تم ضخ كمية إضافية  من القمح  الصلب لتحويلها  إلى سميد منذ شهر أكتوبر الماضي على مستوى وحدات تحويل المادة الأولية الخاصة والعمومية  لتوفير هذه المادة على مستوى المحلات التجارية لتكون في متناول المستهلك.

وأضاف أنه تم الوزير أمر مدير العام للديوان الوطني للحبوب بضخ كميات كبيرة وكافية للحبوب الجافة من حمص وأرز وفتح نقاط بيع على المستوى الوطني لبيعها بأسعار معقولة.

وأكد الناطق الرسمي لوزارة الفلاحة انه تم تخزين مواد فلاحية ذات الاستهلاك الواسع على غرار مادة البطاطا والثوم والبصل خلال الأشهر الماضية تحضيرا للشهر الفضيل مشددا على أنها موجودة ومتوفرة على مستوى الأسواق بأسعار مدروسة.